7

‫#‏صنع_الخل_في_المنزل‬

أما طريقة صنع خل التفاح في البيت , وستكتشفوا كم تحتاجون من التفاح من أجل عمل زجاجة صغيرة فقد تحتاجون إلى صندوق كامل كبير من التفاح من أجل صنع هذه الزجاجة . 
1- يقطع التفاح قطعا صغيرة .
2- ثم يوضع في مرتبان زجاجي كبير على آخره 
3- يغطى المرتبان بغطائه الأصلي لمدة 40 يوما وبدون دخول الأ:سجين له 
4- يكشف الغطاء بعد ذلك وتوضع قطعة من الشاش على فوهة الوعاء بحيث يدخله الأكسجين لمدة شهر كامل 
5- قد يظهر خلال فترة التخليل بعض التعفن على السطح , وهذا طبيعي ( طبعا هذا لا يحدث معنا في مصنعنا ولكن يمكن أن يحدث في الصناعة المنزلية لعدم القدرة على ضبط المتغيرات أثناء عملية صنع الخل ,
6- بعد نهاية السبعين يوما ينخفض مستوى التفاح المخلل إلى النصف ونجد أن ما بقي في المرتبان يتحول إلى طبقتين , طبقة سطحية فيها بعض التعفن , ووطبقة كبيرة عميقة نظيفة رائعة تحتوي على قطع التفاح بلون أحمر بني , وتسبح في سائل بنفس اللون تقريبا هو الخل الطبيعي , تزال الطبقة العفنة من على الوجه بما فيها وتبقى الطبقة العميقة النظيفة الرائعة 
7-حيث يؤخد السائل المتشكل , ويعصر ما تبقى من قطع التفاح باليد بعد بسم الله الرحمن الرحيم 
8- يحفظ الخل المتشكل في الثلاجة والله ولي التوفيق أخوكم د جميل القدسي

مــــــــــــــــــلاحظة :
طبعا لن تجدي ذلك في خلنا أبدا لأنه مصنوع من أجود أنواع خل التفاح الذي يخضع لمواصفات عالية جدا من حيث احتواؤه على السكر وكمية الألياف التي فيه وخلوه من العفن أو التسوس أو الإصابة أبدا , والذي طورنا طريقة في صناعته تعتبر في غاية التميز تحافظ على كافة مكوناته بشكل تام ليكون حقيقة نعم الإدام يلاحظ أنه لصنع زجاجة واحدة من الخل قد نحتاج إلى ما يعادل صندوقا من التفاح , وأنصح حقيقة باستخدام خلنا , الذي نصنعه من أجود أنواع التفاح , فلا تفاحة مضروبة أو فيها تسوس أو معيبة أبدا نضعها إنما أفضل وأجود أنواع التفاح الطبيعي نستخدمه , وحقيقة أنني لم أرى أفضل من خلنا حتى في الصناعة البيتية , فهو بفضل الله تعالى لا يضاهى , ويمكنكم سؤال من استخدموه سابقا ورأوا النتائج المذهلة بإذن الله تعالى في التحسن والشفاء , والشافي هو الله سبحانه وتعالى أنما اتخذنا السبب الذي عملنا إياه رب العالمين 

صنع الخل في المنزل


‫#‏صنع_الخل_في_المنزل‬

أما طريقة صنع خل التفاح في البيت , وستكتشفوا كم تحتاجون من التفاح من أجل عمل زجاجة صغيرة فقد تحتاجون إلى صندوق كامل كبير من التفاح من أجل صنع هذه الزجاجة . 
1- يقطع التفاح قطعا صغيرة .
2- ثم يوضع في مرتبان زجاجي كبير على آخره 
3- يغطى المرتبان بغطائه الأصلي لمدة 40 يوما وبدون دخول الأ:سجين له 
4- يكشف الغطاء بعد ذلك وتوضع قطعة من الشاش على فوهة الوعاء بحيث يدخله الأكسجين لمدة شهر كامل 
5- قد يظهر خلال فترة التخليل بعض التعفن على السطح , وهذا طبيعي ( طبعا هذا لا يحدث معنا في مصنعنا ولكن يمكن أن يحدث في الصناعة المنزلية لعدم القدرة على ضبط المتغيرات أثناء عملية صنع الخل ,
6- بعد نهاية السبعين يوما ينخفض مستوى التفاح المخلل إلى النصف ونجد أن ما بقي في المرتبان يتحول إلى طبقتين , طبقة سطحية فيها بعض التعفن , ووطبقة كبيرة عميقة نظيفة رائعة تحتوي على قطع التفاح بلون أحمر بني , وتسبح في سائل بنفس اللون تقريبا هو الخل الطبيعي , تزال الطبقة العفنة من على الوجه بما فيها وتبقى الطبقة العميقة النظيفة الرائعة 
7-حيث يؤخد السائل المتشكل , ويعصر ما تبقى من قطع التفاح باليد بعد بسم الله الرحمن الرحيم 
8- يحفظ الخل المتشكل في الثلاجة والله ولي التوفيق أخوكم د جميل القدسي

مــــــــــــــــــلاحظة :
طبعا لن تجدي ذلك في خلنا أبدا لأنه مصنوع من أجود أنواع خل التفاح الذي يخضع لمواصفات عالية جدا من حيث احتواؤه على السكر وكمية الألياف التي فيه وخلوه من العفن أو التسوس أو الإصابة أبدا , والذي طورنا طريقة في صناعته تعتبر في غاية التميز تحافظ على كافة مكوناته بشكل تام ليكون حقيقة نعم الإدام يلاحظ أنه لصنع زجاجة واحدة من الخل قد نحتاج إلى ما يعادل صندوقا من التفاح , وأنصح حقيقة باستخدام خلنا , الذي نصنعه من أجود أنواع التفاح , فلا تفاحة مضروبة أو فيها تسوس أو معيبة أبدا نضعها إنما أفضل وأجود أنواع التفاح الطبيعي نستخدمه , وحقيقة أنني لم أرى أفضل من خلنا حتى في الصناعة البيتية , فهو بفضل الله تعالى لا يضاهى , ويمكنكم سؤال من استخدموه سابقا ورأوا النتائج المذهلة بإذن الله تعالى في التحسن والشفاء , والشافي هو الله سبحانه وتعالى أنما اتخذنا السبب الذي عملنا إياه رب العالمين