#‏قشر‬ ‫#‏العنب‬ ‫#‏يذكره‬ ‫#‏القرآن‬ ‫#‏فوائد‬ ‫#‏منافع‬ ‫#‏إعجاز‬ ‫#‏غذاء‬ ‫#‏دواء‬ - شهية الطبخ المغربي
7

(الجزء الأول )



بطلنا اليوم هو مادة خلقها الله سبحانه وتعالى في قشر العنب والذي نعتقد أن ذكره ايضا ورد في القرآن الكريم والله أعلم لأهميتها وفوائدها "ومن ثمرات النخيل والأعناب تتخذون منه سكرا ورزقا حسنا إن في ذلك لآية لقوم يعقلون " النحل , وكما ذكرنا سابقا أن صياغة هذه الآية في اللغة العربية " ومن ثمرات النخيل والأعناب " قد تفيد معنى أن القرآن يتحدث عن شيء يؤخذ من ثمرة النخيل ومن ثمرة الأعناب  والله أعلم , ومن ذلك مادة الريسفيراتول Resveratrol الغنية جدا في قشور العنب ولعل أهم فوائد لهذه المادة لأنها موجودة في قشر العنب أو جلد العنب أنها تحمي جلد الإنسان من الأشعة فوق البنفسجية التي تكثر في شمس الصباح وقبل الغروب , هذه الأشعة ذات الطاقة العالية هي المتهم الأول بإحداث عملية الأكسدة وذلك كان لمادة الريسفيراتول تأثيرت مضادا للأكسدة وتحمي الجلد من الشيخوخة والتجعد والترهل , ومادة الريسفيراتول تساهم في منع حدوث تصلب الشرايين إذ وجد أنها تثبط حدوث الجلطة بقدرتها على تثبيط التصاق الصفيحات الدموية كما أن هذه المادة تساهم في صناعة مادة النيتريك أوكسيد الموسع للأوعية الدموية مما يفيد مرضى تضيق الشرايين بشكل ممتاز بإذن الله , وتشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن مادة الريسفيراتول في قشور العنب لها تأثير مضاد للسكري وخافض له وضابط لقراءات السكري أيضا وتحمل هذه المادة تأثيرا مضادا للاكتئاب كما أثبتت الدراسات على حيوانات التجربة كما أنها ذات تأثير حام للجهاز العصبي من المشاكل التي يمكن أن تصيبه أما فوائد هذه المادة المضادة في السرطان فترونها في الجزء الثاني مُباشرة ..
*******************

#‏قشر‬ ‫#‏العنب‬ ‫#‏يذكره‬ ‫#‏القرآن‬ ‫#‏فوائد‬ ‫#‏منافع‬ ‫#‏إعجاز‬ ‫#‏غذاء‬ ‫#‏دواء‬


(الجزء الأول )



بطلنا اليوم هو مادة خلقها الله سبحانه وتعالى في قشر العنب والذي نعتقد أن ذكره ايضا ورد في القرآن الكريم والله أعلم لأهميتها وفوائدها "ومن ثمرات النخيل والأعناب تتخذون منه سكرا ورزقا حسنا إن في ذلك لآية لقوم يعقلون " النحل , وكما ذكرنا سابقا أن صياغة هذه الآية في اللغة العربية " ومن ثمرات النخيل والأعناب " قد تفيد معنى أن القرآن يتحدث عن شيء يؤخذ من ثمرة النخيل ومن ثمرة الأعناب  والله أعلم , ومن ذلك مادة الريسفيراتول Resveratrol الغنية جدا في قشور العنب ولعل أهم فوائد لهذه المادة لأنها موجودة في قشر العنب أو جلد العنب أنها تحمي جلد الإنسان من الأشعة فوق البنفسجية التي تكثر في شمس الصباح وقبل الغروب , هذه الأشعة ذات الطاقة العالية هي المتهم الأول بإحداث عملية الأكسدة وذلك كان لمادة الريسفيراتول تأثيرت مضادا للأكسدة وتحمي الجلد من الشيخوخة والتجعد والترهل , ومادة الريسفيراتول تساهم في منع حدوث تصلب الشرايين إذ وجد أنها تثبط حدوث الجلطة بقدرتها على تثبيط التصاق الصفيحات الدموية كما أن هذه المادة تساهم في صناعة مادة النيتريك أوكسيد الموسع للأوعية الدموية مما يفيد مرضى تضيق الشرايين بشكل ممتاز بإذن الله , وتشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن مادة الريسفيراتول في قشور العنب لها تأثير مضاد للسكري وخافض له وضابط لقراءات السكري أيضا وتحمل هذه المادة تأثيرا مضادا للاكتئاب كما أثبتت الدراسات على حيوانات التجربة كما أنها ذات تأثير حام للجهاز العصبي من المشاكل التي يمكن أن تصيبه أما فوائد هذه المادة المضادة في السرطان فترونها في الجزء الثاني مُباشرة ..
*******************