في بداية الشهر الخامس من حمل زوجتي اكتشفنا أن الجنين قد مات داخل الرحم - شهية الطبخ المغربي
7



السؤالالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
في بداية الشهر الخامس من حمل زوجتي اكتشفنا أن الجنين قد مات داخل الرحم.
السؤال: هل أنتظر حتى يسقط الجنين من نفسه أم أذهب إلى المستشفى لإجراء الطلق الصناعي؟ علماً أن زوجتي أجرت عمليتين قيصريتين ولم يسبق لها أن ولدت ولادة طبيعية... فما هي الأضرار من احتمال إجراء عملية قيصرية ثالثة؟ وهل هناك خطورة على الأم إذا انتظرت نزول الجنين لأيام قادمة؟
أفيدونا جزاكم الله خيراً.الإجابــةبسم الله الرحمن الرحيمالأخ الفاضل/ سعيد بهيان حفظه الله.السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،
يمكن الانتظار حتى يسقط الجنين لمدة أربعة إلى تمانية أسابيع من وفاة الجنين، وذلك لأنه من الأفضل أن يسقط الجنين دون تدخل جراحي.
كما أن التدخل الجراحي في حالة الحاجة إليه، مثلاً في حالة النزيف الغزير أو تجاوز مدة التمانية أسابيع المذكورة، هي عبارة عن تفريغ لمحتويات الرحم عن طريق المهبل وليست عن طريق العملية القيصرية، فهذا يعتبر إجهاض ويسمى بالإجهاض المنسي.
وعليه لا داعي للقلق من الانتظار حيث لا يؤثر الجنين المتوفى على صحة الأم في هذه الفترة، كما أنه لا داعي للقلق إذا دعت الحاجة إلى التدخل لإسقاط الجنين حيث أن ذلك يتم عن طريق المهبل وعنق الرحم.
وبالله التوفيق.

في بداية الشهر الخامس من حمل زوجتي اكتشفنا أن الجنين قد مات داخل الرحم



السؤالالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
في بداية الشهر الخامس من حمل زوجتي اكتشفنا أن الجنين قد مات داخل الرحم.
السؤال: هل أنتظر حتى يسقط الجنين من نفسه أم أذهب إلى المستشفى لإجراء الطلق الصناعي؟ علماً أن زوجتي أجرت عمليتين قيصريتين ولم يسبق لها أن ولدت ولادة طبيعية... فما هي الأضرار من احتمال إجراء عملية قيصرية ثالثة؟ وهل هناك خطورة على الأم إذا انتظرت نزول الجنين لأيام قادمة؟
أفيدونا جزاكم الله خيراً.الإجابــةبسم الله الرحمن الرحيمالأخ الفاضل/ سعيد بهيان حفظه الله.السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،
يمكن الانتظار حتى يسقط الجنين لمدة أربعة إلى تمانية أسابيع من وفاة الجنين، وذلك لأنه من الأفضل أن يسقط الجنين دون تدخل جراحي.
كما أن التدخل الجراحي في حالة الحاجة إليه، مثلاً في حالة النزيف الغزير أو تجاوز مدة التمانية أسابيع المذكورة، هي عبارة عن تفريغ لمحتويات الرحم عن طريق المهبل وليست عن طريق العملية القيصرية، فهذا يعتبر إجهاض ويسمى بالإجهاض المنسي.
وعليه لا داعي للقلق من الانتظار حيث لا يؤثر الجنين المتوفى على صحة الأم في هذه الفترة، كما أنه لا داعي للقلق إذا دعت الحاجة إلى التدخل لإسقاط الجنين حيث أن ذلك يتم عن طريق المهبل وعنق الرحم.
وبالله التوفيق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق