#الاعشاب #منكهات #طبيعية - شهية الطبخ المغربي

#الاعشاب #منكهات #طبيعية


لماذا الجواب هو منتجاتنا دائما ( 2)
أما منتجاتنا في مستخلصة من خلاصات الأعشاب التي تصنف أنها منكهات طعامية وقد قمنا بحفظ الخلاصة الزيتية التي استخلصناها من العشبة ونقصد به كل المواد الذوابة في الدهون الموجودة في العشبة وهي تمثل تقريبا نصف العشبة , قمنا بحفظها في زيت الزيتون البكر الطبيعي المبارك أما الخلاصة المائية في العشبة والتي تمثل المواد الذوابة في الماء المستخلصة من العشبة وهي تمثل النصف الثاني من العشبة تقريبا فقد قمنا بحفظها في خل التفاح الطبيعي المبارك والتي قمنا بتصنيع بأنفسنا بأعلى المعايير العلمية العالمية ( شهادة الأيزو 22000 /2005 ) ووقد خرجنا بفكرة المنتجات بأقوى الأفكار العلمية المستقاة من القرآن الكريم , فالأعشاب ذات الرائحة العطرية هي الريحان الذي ورد في القرآن وجعله الله نعيما للمقربين من أهل الجنة " فَأَمَّا إِن كَانَ مِنَ الْمُقَرَّبِينَ ( 87) فَرَوْحٌ وَرَيْحَانٌ وَجَنَّةُ نَعِيمٍ ( 88) الواقعة وزيت الزيتون المبارك ورد ذكره في قوله تعالى " يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ " ( 45) النور أما الخل فقد ورد ذكره في قوله تعالى " وَمِن ثَمَرَاتِ النَّخِيلِ وَالأَعْنَابِ تَتَّخِذُونَ مِنْهُ سَكَرًا وَرِزْقًا حَسَنًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ " ( 67) النحل والسكر في معظم التفاسير هو الخل , وقد حرصنا على تطوير طريقة التصنيع من فكرة قرآنية عظيمة وهي الحفاظ على العشبة بكافة عناصرها كاملة موزونة , وهذا صعب تقنيا جدا , ولذلك توصلنا بفضل الله بعد تعاون مع الجامعة الأردنية وفريق من الأساتذة المتخصين إلى الحصول على الخلاصة المائية كاملة والخلاصة الزيتية كاملة بدون تعريض العشبة لأي عوامل فيزيائية أو كيميائية أو حرارية تخربها لتبقى محتفظة بكل مكوناتها الزيتية والمائية كاملة موزونة " وأنبتها فيها من كل شيء موزون " الحجر
تابعونا في الجزء الثالث
والله ولي التوفيق أخوكم د جميل القدسي
Photo: ‎#الاعشاب #منكهات #طبيعية  
لماذا الجواب هو منتجاتنا دائما ( 2) 
 أما منتجاتنا في مستخلصة من خلاصات الأعشاب التي تصنف أنها منكهات طعامية وقد قمنا بحفظ الخلاصة الزيتية التي استخلصناها من العشبة ونقصد به كل المواد الذوابة في الدهون الموجودة في العشبة وهي تمثل تقريبا نصف العشبة , قمنا بحفظها في زيت الزيتون البكر الطبيعي المبارك أما الخلاصة المائية في العشبة والتي تمثل المواد الذوابة في الماء المستخلصة من العشبة وهي تمثل النصف الثاني من العشبة تقريبا فقد قمنا بحفظها في خل التفاح الطبيعي المبارك والتي قمنا بتصنيع بأنفسنا بأعلى المعايير العلمية العالمية ( شهادة الأيزو 22000 /2005 ) ووقد خرجنا بفكرة المنتجات بأقوى الأفكار العلمية المستقاة من القرآن الكريم , فالأعشاب ذات الرائحة العطرية هي الريحان الذي ورد في القرآن وجعله الله نعيما للمقربين من أهل الجنة " فَأَمَّا إِن كَانَ مِنَ الْمُقَرَّبِينَ ( 87) فَرَوْحٌ وَرَيْحَانٌ وَجَنَّةُ نَعِيمٍ ( 88) الواقعة  وزيت الزيتون المبارك ورد ذكره في قوله تعالى " يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ " ( 45) النور أما الخل فقد ورد ذكره في قوله تعالى " وَمِن ثَمَرَاتِ النَّخِيلِ وَالأَعْنَابِ تَتَّخِذُونَ مِنْهُ سَكَرًا وَرِزْقًا حَسَنًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ " ( 67) النحل والسكر في معظم التفاسير هو الخل , وقد حرصنا على تطوير طريقة التصنيع من فكرة قرآنية عظيمة وهي الحفاظ على العشبة بكافة عناصرها كاملة موزونة , وهذا صعب تقنيا جدا , ولذلك توصلنا بفضل الله بعد تعاون مع الجامعة الأردنية وفريق من الأساتذة المتخصين إلى  الحصول على الخلاصة المائية كاملة والخلاصة الزيتية كاملة بدون تعريض العشبة لأي عوامل فيزيائية أو كيميائية أو حرارية تخربها لتبقى محتفظة بكل مكوناتها الزيتية والمائية كاملة  موزونة " وأنبتها فيها من كل شيء موزون " الحجر 
تابعونا في الجزء الثالث 
والله ولي التوفيق أخوكم د جميل القدسي‎
3

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق