بالخضراوات والفاكهة وزيت الزيتون .. جاذبية أكثر ومخ انشط وفوائد لا تحصي ! - شهية الطبخ المغربي
7







كشفت ابحاث طبية أجرها فريق من العلماء الاسكتلنديين أن التغيرات الايجابية التى تطرأ على لون ونظارة الوجة مثل الميل إلى الاحمرار المحبب ونقاءالبشرة يرجع إلى الحرص على تناول أكثر من حصة من الخضراوات والفاكهة يوميا وهو ما يعنى تضاعف معدلات مضادات الاكسدة التى يتم الحصول عليها والتى تلعب دورا هاما فى هذاالصدد.


وكانت الابحاث الطبية قدأجريت على مجموعة من الاشخاص تم تقسيمهم إلى مجموعتين تناول أفراد الاولى أكثر من حصتين من الخضراوات والفاكهة يوميا فى الوقت الذى تناول فيه أفرادالثانية الخضراوات والفاكهة بصورة غير منتظمة.


وأشارت المتابعة أن الاشخاص الذين تناولوا مايقرب من 5،3 حصة من الخضراوات والفاكهة يوميا تمتعوا بنضارة أكبر فى الوجه مع أحمرار بسيط محبب فى الوجنتين بالمقارنة بالاشخاص الذين لم يتناولوا الخضراوات والفاكهة بصورة منتظمة .


التوت يحسن وظائف المخ


وعلى جانب الاهتمام بفوائد النباتات الطبيعية توصل فريق من العلماء الامريكيين إلى أدلة علمية جديدة دامغة تشير إلى أن تناول التوت بأنواعه المختلفة والفراولة يفيد بصورة كبيرة وظائف المخ ويساهم فى التغلب على المشكلات الصحية الناجمة عن التقدم فى العمر مثل تراجع كفاءةالذاكرة والقدرات الادراكية.


وأوضح الباحثون أنه مع التقدم الطبى المستمر طرق التشخص والعلاج الذى ساهم بدوره فى طالة العمر الافتراضى للانسان أصبح من المهم التغلب على بعض المشكلات الصحية التى قد يتعرض لها الانسان مع طول فترة سنواته الافتراضية من الاصابة بالالزهايمر وبعض أشكال تراجع القدرات الادراكية والعقلية له .


وكشفت الابحاث الطبية أن تناول التوت بصورة منتظمة يعمل على إبقاء خلاياالمخ فى حالة صحية جيدة وحمايته من العديد من الاعتلالات لاحتوائه على كميات وفيرة من مضادات الاكسدة التى تعمل على حماية خلايا المخ من التلف.


كما توصل الباحثون إلى أن التوت يعمل على تعزيز كفاءة النيرونات العصبية بالمخ خلال وهى التغيرات التى تقى من فرص الاصابة بالالتهابات فى المخ والتى تسهم بدورها فى تدمير هذة النيرونات العصبية.


ويرى الباحثون أن هناك حاجة لاجراء المزيد من الابحاث فى هذاالصدد للوقوف على المزيد من الفوائد الصحية التى يوفرها تناول التوت لسلامة خلاياالمخ ووظائف الجسم.


زيت الزيتون كله فوائد


وكشفت دراسة أمريكية طبية حديثة عن فوائد إضافية جديدة لم تكن معروفة من قبل لزيت الزيتون من بينها تخفيف آلام المفاصل والالتهابات الجلدية وتحسين عملية الهضم وانسداد الأذن والتخلص من قشر الشعر.


وأوضحت خبيرة التغذية الأمريكية الدكتورة بني ستانواي أنه إلى جانب الفوائد الغذائية المعروفة لتناول زيت الزيتون فإن الدراسة التي أعدتها جامعة فيلادلفيا بالولايات المتحدة كشفت عن مزايا إضافية له من بينها تخفيف الآلام المصاحبة لعدد من الأمراض بشكل أكثر أمانا أحيانا من العقاقير الطبية.


وقالت ان تناول ملعقتين صغيرتين من زيت الزيتون النقي يوميا بصفة منتظمة يساعد في تخفيف آلام المفاصل نظرا لاحتواءه على مركب " أوليوكانثال " الذي له مفعول مشابه لمفعول عقار " ايبوبروفين " الذي يصفه الأطباء لعلاج إلتهاب المفاصل والآلام الروماتزمية.


وأضافت أن تناول ملعقتين من زيت الزيتون مع كل وجبة دسمة يحسن عملية الهضم نظرا لأنه يحفز إنتاج العصارة الصفراوية مما يساعد في الوقاية من سوء الهضم ، كما أن وضعة على مكان الحروق الجلدية مرتين إلى 3 مرات يوميا يساعد في تخفيفها نظرا لاحتواءه على مواد مضادة للبكتريا والالتهابات.


كما يمكن استخدامه في تخفيف مشكلة "شمع الأذن" الذي يؤدي أحيانا إلى سدها بوضع قطرة أو قطرتين من زيت الزيتون الدافئ بالإذن المصابة مرتين يوميا لمدة أسبوع، كما يفيد أيضا في التخلص من قشر الشعر بوضعه قناع منه لمدة ساعة قبل أن يتم غسل الشعر بالشامبو على أن تكرر هذه العملية مرتين أسبوعيا.

بالخضراوات والفاكهة وزيت الزيتون .. جاذبية أكثر ومخ انشط وفوائد لا تحصي !







كشفت ابحاث طبية أجرها فريق من العلماء الاسكتلنديين أن التغيرات الايجابية التى تطرأ على لون ونظارة الوجة مثل الميل إلى الاحمرار المحبب ونقاءالبشرة يرجع إلى الحرص على تناول أكثر من حصة من الخضراوات والفاكهة يوميا وهو ما يعنى تضاعف معدلات مضادات الاكسدة التى يتم الحصول عليها والتى تلعب دورا هاما فى هذاالصدد.


وكانت الابحاث الطبية قدأجريت على مجموعة من الاشخاص تم تقسيمهم إلى مجموعتين تناول أفراد الاولى أكثر من حصتين من الخضراوات والفاكهة يوميا فى الوقت الذى تناول فيه أفرادالثانية الخضراوات والفاكهة بصورة غير منتظمة.


وأشارت المتابعة أن الاشخاص الذين تناولوا مايقرب من 5،3 حصة من الخضراوات والفاكهة يوميا تمتعوا بنضارة أكبر فى الوجه مع أحمرار بسيط محبب فى الوجنتين بالمقارنة بالاشخاص الذين لم يتناولوا الخضراوات والفاكهة بصورة منتظمة .


التوت يحسن وظائف المخ


وعلى جانب الاهتمام بفوائد النباتات الطبيعية توصل فريق من العلماء الامريكيين إلى أدلة علمية جديدة دامغة تشير إلى أن تناول التوت بأنواعه المختلفة والفراولة يفيد بصورة كبيرة وظائف المخ ويساهم فى التغلب على المشكلات الصحية الناجمة عن التقدم فى العمر مثل تراجع كفاءةالذاكرة والقدرات الادراكية.


وأوضح الباحثون أنه مع التقدم الطبى المستمر طرق التشخص والعلاج الذى ساهم بدوره فى طالة العمر الافتراضى للانسان أصبح من المهم التغلب على بعض المشكلات الصحية التى قد يتعرض لها الانسان مع طول فترة سنواته الافتراضية من الاصابة بالالزهايمر وبعض أشكال تراجع القدرات الادراكية والعقلية له .


وكشفت الابحاث الطبية أن تناول التوت بصورة منتظمة يعمل على إبقاء خلاياالمخ فى حالة صحية جيدة وحمايته من العديد من الاعتلالات لاحتوائه على كميات وفيرة من مضادات الاكسدة التى تعمل على حماية خلايا المخ من التلف.


كما توصل الباحثون إلى أن التوت يعمل على تعزيز كفاءة النيرونات العصبية بالمخ خلال وهى التغيرات التى تقى من فرص الاصابة بالالتهابات فى المخ والتى تسهم بدورها فى تدمير هذة النيرونات العصبية.


ويرى الباحثون أن هناك حاجة لاجراء المزيد من الابحاث فى هذاالصدد للوقوف على المزيد من الفوائد الصحية التى يوفرها تناول التوت لسلامة خلاياالمخ ووظائف الجسم.


زيت الزيتون كله فوائد


وكشفت دراسة أمريكية طبية حديثة عن فوائد إضافية جديدة لم تكن معروفة من قبل لزيت الزيتون من بينها تخفيف آلام المفاصل والالتهابات الجلدية وتحسين عملية الهضم وانسداد الأذن والتخلص من قشر الشعر.


وأوضحت خبيرة التغذية الأمريكية الدكتورة بني ستانواي أنه إلى جانب الفوائد الغذائية المعروفة لتناول زيت الزيتون فإن الدراسة التي أعدتها جامعة فيلادلفيا بالولايات المتحدة كشفت عن مزايا إضافية له من بينها تخفيف الآلام المصاحبة لعدد من الأمراض بشكل أكثر أمانا أحيانا من العقاقير الطبية.


وقالت ان تناول ملعقتين صغيرتين من زيت الزيتون النقي يوميا بصفة منتظمة يساعد في تخفيف آلام المفاصل نظرا لاحتواءه على مركب " أوليوكانثال " الذي له مفعول مشابه لمفعول عقار " ايبوبروفين " الذي يصفه الأطباء لعلاج إلتهاب المفاصل والآلام الروماتزمية.


وأضافت أن تناول ملعقتين من زيت الزيتون مع كل وجبة دسمة يحسن عملية الهضم نظرا لأنه يحفز إنتاج العصارة الصفراوية مما يساعد في الوقاية من سوء الهضم ، كما أن وضعة على مكان الحروق الجلدية مرتين إلى 3 مرات يوميا يساعد في تخفيفها نظرا لاحتواءه على مواد مضادة للبكتريا والالتهابات.


كما يمكن استخدامه في تخفيف مشكلة "شمع الأذن" الذي يؤدي أحيانا إلى سدها بوضع قطرة أو قطرتين من زيت الزيتون الدافئ بالإذن المصابة مرتين يوميا لمدة أسبوع، كما يفيد أيضا في التخلص من قشر الشعر بوضعه قناع منه لمدة ساعة قبل أن يتم غسل الشعر بالشامبو على أن تكرر هذه العملية مرتين أسبوعيا.